الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الثلاثاء - 21 أغسطس 2018 - الساعة 10:38 م

عدن تايم / خاص

كشف القائد البارز في المقاومة الجنوبية عبدالناصر البعوة المعروف بـ "أبو همام اليافعي" أسباب أحداث الكلية العسكرية بعدن التي وقعت يوم السبت الماضي في منطقة صلاح الدين غربي عدن ، ومن يقف خلفها .

جاء ذلك من خلال بيان في تسجيل صوتي له ـ لأبو همام ـ ، والذي تحدث فيه بالبداية عن الحراك الجنوبي وأسباب إنطلاقته في العام 2007 حتى العام 2015 وهو العام الذي ظهرت فيه المقاومة الجنوبية الباسلة التي تصدت لميليشيات الحوثي وصالح بقوة السلاح والإرادة حتى تم تحرير عدن ومعظم مناطق الجنوب ، مؤكداً مواصلة السير في ذات الدرب حتى إستردادها وتحريرها تحرير ناجز لتظل المقاومة الجنوبية الرقم الصعب وصمام أمان الثورة الجنوبية .

وتطرق أبو همام في التسجيل الصوتي الى أحداث الكلية العسكرية والتي راح ضحيتها قتيل وجريحين من الطلاب يوم السبت الماضي ، إذ قال ان تلك الأحداث "لم تكن المقاومة الجنوبية سببها ، مؤكداً أن سببها الرئيسي ما وصفه بغرور وإستهتار حكومة الشرعية بتماديها والتطاول والإستهانة بدماء الشهداء وشعب الجنوب من خلال رفعهم علم الوحدة المشؤوم في إحتفال تخرج دفعة من طلاب الكلية العسكرية تحت راية علم الوحدة التي ماتت ولم يبقى لها إلا مراسيم العزاء".

وأضاف أنه "في شهر أكتوبر 2017 تم تحذيرهم ولم يستوعبوا هذا التحذير ، ليظهر بعدها رئيس حكومة الشرعية مصرحاً بأنه سوف يحتفل في الكلية العسكرية تحت راية علمهم رغم أنف كل جنوبي ، فكان الموعد بيننا هو الثلاثين من نوفمبر حينها ، والتي كانت المقاومة الجنوبية له بالمرصاد ، فكبحت شموخ غروره وتماديه ولكنهم لم يستوعبوا الدرس ليكرروا إستفزازهم للمقاومة الجنوبية وشعبها الأبي".

وتابع أبو همام بالقول : "وعليه فإننا نوجه رسالتنا الى الرئيس عبدربه منصور هادي بأنه يتوجب عليك أولاً إحالة حكومة الفساد بأكملها الى المحاكمة والى القضاء العاجل ، عليك بتغيير هذه الحكومة التي أرهقت الشعب في عدن وبقية المناطق الجنوبية المحررة ، وأستنزفت أموال دول التحالف العربي في المجهود الحربي وغيره".

موضحاً في رسالته الموجهة للرئيس هادي : "إننا مازلنا الى اللحظة نحترمك ونكن لك التقدير ولكن إعمل شي ، أخرج عن صمتك ، لا تدع أحد يملي عليك قراراته ، الشعب يتضور جوعاً ، يعاني من الخدمات والغلاء وإنهيار العملة وإنعدام المشتقات النفطية ، الكهرباء ، الإنفلات الأمني ، الإغتيالات ، التفجيرات ، الإرهاب ، ماذا تبقى والى متى ؟ لا سكوت على حكومة الفساد والمفسدين".

وأختتم حديثه بالتأكيد: "سنكون معك يا سيادة الرئيس ، سنكون معك في كل ماهو مهني وإنساني ، فإذا كنت معنا سنكون معك ، فأما دولتنا فسوف نستعيدها عاجلاً أم آجلاً مهما حاولوا إبعادنا عن أي مفاوضات ، ومهما ظللوا المجتمع الدولي فإن هناك شعب الجنوب يطالب بدولته المستقلة على كامل ترابها".

وحيا في ختام بيانه أبطال الميادين من المقاومة الجنوبية الغيورين على أرضهم وعلى عرضهم ودينهم وعلمهم ، مترحماً على شهداء الجنوب وداعياً بالشفاء العاجل للجرحى .

وإزاء ذلك تواصلت عدن تايم مع القائد أبو همام هاتفياً الذي بدوره أكد ذلك التسجيل الصوتي ، وقال أنه صادر عنه لتوضيح أحداث الكلية العسكرية بعدن وليضع النقاط على الحروف بشأن تلك الواقعة .