الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الجمعة - 19 أبريل 2019 - الساعة 11:20 م

جانب من بسط على متنفس الغدير في البريقة ازالته السلطة المحلية

عدن تايم / خاص :

حمل مسؤول في مكتب محافظة عدن أطراف عدة مسؤولية ما يجري في المدينة من عبث وبسط عشوائي للاراضي والمباني الحكومية والخاصة داعيا هذه الاطراف الى توحيد طاقاتها وامكانياتها لمواجهة هذه الظاهرة الخطيرة قبل ان لا يكون بالوسع مواجهتها.

وقال عبدالحكيم الشعبي المستشار في قيادة المحافظة لشئون المديريات لـ "عدن تايم" ان " كلما اشتدت المعارك في الجبهات كلما اشتدت عمليات البسط العشوائي علي الاراضي والمباني الحكومية والخاصة في عدن".

 ووصف الشعبي "مايجري في عدن لا يقل خطورة  عما يجري في جبهات القتال ".

ومن واقع المسؤولية التي يتولاها قال الشعبي : "كلما نفذت حملة ضد عمليات البسط المحمومة منذ اربع سنوات مضت حتى الان على العقارات العامة.والخاصة تعثرت وكل سنة تأتي اسوأ بكثير من السنة التي قبلها" مشيرا الى حجم " الخطورة والضرر والنتائج المترتبة عليها حيث امتدت لتشمل الخدمات والآثار والمتنفسات والشوارع  الارصفة".

وحمل الشعبي أطراف بعينها وقال : " بكل صراحة ومن موقع المسؤولية الذي نقف فيه ان الحاصل في عدن تتحمل المسولية عنه بدرجة رئيسية الحكومة وألسلطة المحلية والأمن  الانتقالي والأحزاب والمنظمات  والنقابات في عدن عاصمة الجميع ماضيا وحاضرا ومستقبلا..
نتمنى من كل الجهات المعنية ان توحد طاقاتها وامكانياتها لمواجهة هذه الظاهرة الخطيرة قبل ان لا يكون بالوسع مواجهتها".

وابدى استعداد كامل للتعاون مع كل المخلصين وقال : سنكون في مقدمة الصفوف لحماية عدن وجمال عدن ومدنية عدن وحضارة عدن وثقافة عدن امنا وملاذنا الدافئ جميعا..".