الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


13 مارس, 2018 06:36:24 م

كُتب بواسطة : انيس شوطح - ارشيف الكاتب


بحسب فهمي المتواضع أن الحراك الجنوبي قام من أجل تحقيق هدف واضح المعالم يتمثل بفك الارتباط واستعادة دولة الجنوب ..
إذا كيف لي أن أفهم بعض مكونات الحراك التي أراها اليوم تتوزع كالتالي :
* حراك ينتصر للحوثي يعني مع الانقلابيين ..
* حراك يؤيد اليمن الاتحادي باقاليمه الستة وهي الرؤية المعلنة للشرعية اليمنية ..
* حراك مع رؤية عفاش في الوحدة الاندماجية وهي رؤية لازال يحملها بعض الهاربين مؤخرا الى الشرعية من المؤتمر حليف الحوثي في الانقلاب .
* وهناك ايضآ مكونات حراكية لم تظهر بعد على الساحة منها مثلا الحراك الاخونجي ..
فالحراك المتحوث من البديهي أنه تفريخ الحوثي وحراك الأقاليم تفريخ الشرعية وحراك عفاش جديده والقديم تفريخ المؤتمر .. والتفريخ كما يعرف الجميع شمالي المنشأ والتمويل ..
خلاصة القول ومن دواعي وطنية صافية أن هذه المكونات إن كانت تؤمن حقيقة بقضية الحراك الأساسية المتمثلة بفك الارتباط واستعادة دولة الجنوب خلال فترة انتقالية مزمنة فمرحب بها بكل تأكيد في صفوف الحراك الجنوبي وما عليها إلا ان تعلن فك ارتباطها بالمسميات الوحدوية المختلفة ذات المنشأ الشمالي وبنية صادقة نصوحة ..
وعليها إستيعاب الدروس الماضية وادراك أن وضعها اليوم لن يؤثر شيئآ في مسار إنتصارات شعب الجنوب المتلاحقة نحو تحقيق الهدف المنشود مهما حاولت اللعب بالوقت الضائع ..
وكلمة شعب الجنوب في تقرير مصير الجنوب هي الفيصل اليوم ولن تختطف كما اختطفت في 67 وفي 90 ..